المنظومة الوطنية للمتابعة والتقييم
مشاركة

المنظومة الوطنية للمتابعة والتقييم

منظومة إليكترونية فعالة لقياس الأداء الحكومي

إنطلاقًا من إيمانها العميق بأنه “ما لا يمكن قياسه، لا يمكن إدارته، ومن ثم متابعته”، وفي إطار تنفيذ مُستهدفات رؤية مصر 2030 الخاصة بتطوير منظومتي التخطيط والمتابعة، قامت وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري بتصميم المنظومة الوطنية للمتابعة والتقييم، وهي منظومة إليكترونية مبنية على منهجية خطة البرامج والأداء، وتتضمن نماذج ومنهجيات وأدوات موحدة ومُلزمة لكافة الجهات الحكومية، تستهدف الإرتقاء بجودة أداء الجهاز الحكومي وضمان التقدم في تنفيذ المستهدفات الطموحة للدولة.

 

كما تستهدف المنظومة رصد مستوى الإنجاز المُحقق في تنفيذ برنامج الحكومة (18/2019-21/2022) وما ينبثق عنه من خطط تنمية مستدامة سنوية، وبما يُفيد في تقييم الأداء الحكومي بشكل ربع سنوي.

 

ومن أجل ضمان جودة مخرجات منظومة المتابعة، تقوم وزارة التخطيط بمراجعة تقارير الأداء المُقدمة من كل الجهات، وتنظيم ورش عمل لمناقشة كل مؤشر أداء وذلك بشكل ربع سنوي، قبل إدخال البيانات على منظومة الأداء.

 

وتُعد المنظومة أول أداة إليكترونية فعالة يتم تصميمها لمتابعة وتقييم الأداء الحكومي، وتتضمن خطط عمل تنفيذية تفصيلية لكافة أجهزة الدولة من خلال مؤشرات أداء تقيس الأثر التنموي والتنافسية والتنمية المستدامة مُوزعة على سنوات برنامج الحكومة الأربع، وتُضاهي المنظومة في شكلها الحالي وفي بناءها التخطيطي نظيرتها في دولتي الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية، وتستهدف وزارة التخطيط أن تكون هذه المنظومة أداة فعالة في تحديد وتحليل المخاطر وأوجه الصعوبات التي تواجه الأجهزة الحكومية في تحقيق مستهدفاتها، واكتشاف نقاط القصور في الأداء وتصحيحها بشكلٍ عاجل بإيجاد الحلول المُناسبة لها، كما تستهدف نشر ثقافة التخطيط الاستراتيجي والمتابعة المبنية على الأداء وتعزيز القدرات في هذا المجال.