وزيرة التخطيط تشارك بختام أعمال المجلس التنفيذي للمنظمة العربية للتنمية الإدارية
29 أبريل

وزيرة التخطيط تشارك بختام أعمال المجلس التنفيذي للمنظمة العربية للتنمية الإدارية

د/هالة السعيد: "وزارة التخطيط تحرص علي تفعيل دور المنظمة العربية للتنمية الإدارية لزيادة وتيرة العمل العربي المشترك"

شاركت د/هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، اليوم الأحد، باجتماع المجلس التنفيذي للمنظمة العربية للتنمية الإدارية على المستوى الوزاري في ختام أعماله، وذلك بمقر المنظمة بالقاهرة، حيث ناقش المجلس المنعقد اليوم عدة موضوعات تضمنت متابعة تنفيذ القرارات السابقة للمجلس التنفيذي وتقرير انجازات المنظمة لعام 2017 كما ناقش المجلس وضع تصور حول إطلاق جائزة باسم المنظمة في مجال التنمية الإدارية لتشجيع الممارسات والتجارب الإدارية الناجحة إلى جانب الموافقة على المشروع النهائي لاتفاقية إنشاء المنظمة ورفعه إلى الجمعية العمومية لاعتماده.

وشارك في الاجتماع أعضاء المجلس التنفيذي من دولة جمهورية مصر العربية والتي تمثلها د.هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، باعتبار مصر نائب رئيس المجلس التنفيذي وعضو فعال به إلى جانب مشاركة دول الإمارات، السعودية، السودان، سلطنة عمان، قطر، المغرب.

ومن جانبها تقدمت د.هالة السعيد بالشكر لأعضاء المجلس التنفيذي ورحبت باجتماعهم بالقاهرة كما أكدت على سعي وزارة التخطيط إلى تفعيل دور المنظمة العربية للتنمية الإدارية حرصًا على زيادة وتيرة العمل العربي المشترك، وانطلاقًا من طبيعة عمل المنظمة والهدف الأساسي من انشائها باعتبارها بيت الخبرة العربي المتخصص في كافة مجالات التنمية الإدارية.

وأشارت السعيد أن المشاركة في اجتماع المجلس تأتي في إطار توطيد أواصر العلاقات الدولية بين الأخوة العرب ودعم التواجد المصري على الصعيد العربي فضلاً عن حرص الدولة المصرية على المشاركة المستمرة التي لطالما حافظت عليها في كافة أعمال المجلس التنفيذي والجمعية العمومية أيضاً باعتبارها نائب رئيس المجلس وأحد أعضاؤه.

ومن المقرر أن تنعقد غدًا الاثنين الجمعية العمومية للمنظمة حيث من المقرر أن تناقش الجمعية انتخاب مجلس تنفيذي جديد للفترة من مايو 2018 وحتى مايو 2020 الي جانب اختيار هيئة التدقيق والرقابة الداخلية عن أعمال المنظمة من أعضاء الجمعية العمومية للعامين 2019، 2020 واعتماد توصية المجلس التنفيذي بإطلاق جائزة باسم المنظمة في مجال التنمية الإدارية لتشجيع الممارسات والتجارب الإدارية الناجحة إلى جانب اعتماد المشروع النهائي لاتفاقية إنشاء المنظمة.

الجدير بالذكر أن المنظمة العربية للتنمية الإدارية أنشئت سنة (1961م) كإحدى المنظمات المتخصصة المنبثقة عن جامعة الدول العربية لتتولى مسئولية التنمية الإدارية في المنطقة العربية. وتسعى المنظمة من خلال رسالتها هي الإسهام في تحقيق التنمية الإدارية في الأقطار العربية بما يخدم قضايا التنمية الشاملة، وتوجه المنظمة جهودها من خلال خدماتها وبرامجها لحكومات الدول العربية الأعضاء في المنظمة، والبالغ عددها 22 دولة كما أن للمنظمة مجلس تنفيذي يتألف من سبعة أعضاء تنتخبهم الجمعية العمومية من بين أعضائها لمدة سنتين. ويتولى المجلس التنفيذي وضع السياسات العامة للمنظمة وخطط عملها ويشرف على تنفيذها. ويجتمع المجلس مرتين كل عام في ابريل وأكتوبر، ما لم يتم استدعاؤه للاجتماع في دورة استثنائية.

يُشار إلى أن مصر ممثلة في وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري قد فازت بعضوية المجلس التنفيذي للمنظمة في مايو 2014، وتمت إعادة انتخابها مرة أخرى في مايو 2016، كما أنها تعد عضواً منتخباً في لجنة الرقابة والتدقيق الخارجية على أعمال المنظمة.

أخبار ذات علاقة
النشرة البريدية
استطلاع رأى
ما تقيمك للموقع الجديد لللوزارة