انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي للتصنيع والتنمية المستدامة بحضور وزيرى الانتاج الحربي والتجارة والصناعة وعدد من الخبراء الدوليين
5 مايو

بحضور د.هاله السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري

انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي للتصنيع والتنمية المستدامة بحضور وزيرى الانتاج الحربي والتجارة والصناعة وعدد من الخبراء الدوليين

القاهرة – 5 مايو 2018

انطلقت منذ قليل فعاليات المؤتمر الدولي للتصنيع والتنمية المستدامة تحت عنوان "التصنيع والتنمية المستدامة" والذى يعقد تحت رعاية السيد رئيس مجلس الوزراء وبحضور د/هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، ود.محمد العصار، وزير الإنتاج الحربي وم.طارق قابل، وزير التجارة والصناعة ود. علاء زهران، رئيس معهد التخطيط القومى وذلك بمقر المعهد. 

ويهدف المؤتمر إلى طرح رؤى حول أولويات وسياسات واّليات النهوض بالتصنيع في مصر وذلك لدعم صناع القرار والمخططين بالاعتماد على الخبرات الصناعية لدول العالم المختلفة إلى جانب الخبرات المصرية الذاتية في مجال التصنيع، مع مراعاة توجهات الأهداف العالمية للتنمية المستدامة ورؤية مصر 2030 وكذلك التطورات الحالية والمستقبلية في مجال التصنيع.

ويشارك بالمؤتمر عدد من الخبراء والمتخصصين من دول الصين، اليابان، كندا والسويد إلى جانب العديد من المنظمات الدولية والإقليمية ذات الصلة بقضايا التصنيع والتنمية المستدامة والتي تضم بنك التنمية الأفريقي، اليونيدو، منظمة العمل الدولية، والمعهد العربي للتخطيط بدولة الكويت ومنظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول، كما يشارك بالمؤتمر عدد من الهيئات والوزارات المصرية منها وزارات التجارة والصناعة الإنتاج الحربي إضافة إلى الهيئة العامة للتنمية الصناعية، اتحاد الصناعات المصرية، أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا ومركز بحوث الفلزات.

ويتناول المؤتمر مناقشة حوالى12 ورقة بحثية والتي تختص بقضايا التصنيع في العالم بشكل عام ومصر والوطن العربى، بالإضافة إلى مجموعة من الحلقات النقاشية والتي يرأسها عددا من الخبراء والمختصين المشاركين بالمؤتمر وذلك لمناقشة قضايا تختص بدور التصنيع في دعم التنمية المستدامة، كذلك سيتم عرض مجموعة من الخبرات الصناعية لرواد الأعمال وصغار المبادرين في المجال الصناعي.

ويشار إلى أن معهد التخطيط القومي قد فتح باب تلقي مقترحات البحوث الذي يتناولها المؤتمر في نوفمبر 2017 وتم إخطار الباحثين الذين تم قبول أوراقهم البحثيه في مارس الماضي.

 

أخبار ذات علاقة
النشرة البريدية
استطلاع رأى
ما تقيمك للموقع الجديد لللوزارة