وزيرة التخطيط تندد بالاعتداء الاثم على كنيسة مارجرجس بطنطاوالكنيسة المرقسية بالاسكندرية
9 أبريل

تدين الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط و المتابعة والاصلاح الإداري  حادث الاعتداء الغادر على كنيسة مارجرجس بطنطا والكنيسة المرقسية بالاسكندرية اليوم الاحد. وتستنكر كل المحاولات التي تستهدف تعطيل مسيرة التقدم والاصلاح التي تسير عليها مصر. وتعبر عن مواساتها لاسر ضحايا العدوان الارهابي الذي وقع اليوم على المصلين من المصريين داخل الكنائس.  

ففي الوقت الذي تحتفل فيه مصر بجميع فئاتها بالاعياد، فإن الارهاب الاسود يأبى أن يترك الفرصة للفرحة ويتعمد القتل والترويع والاعتداء على الابرياء في الايام المقدسة وهو ما ترفضه كل الاديان السماوية وتأباه الطبيعة الانسانية. إن مصر اعتادت الالالم في الاوقات العصيبة وأنها تثبت للجميع أن الالام تزيدها صلابة، وأنه من رحم الالم تولد الحياة وتولد مصر الجديدة التي يحلم بها كل أبناء الوطن.

وتعرب السعيد عن خالص مواساتها لابناء الوطن جميعا في هذا الحادث الارهابي ، وتؤكد على أن ابناء مصر سوف يواصلون  العمل على تضميد جراح الاسر المصرية التي تدفع كل يوم الغالي والنفيس من أجل أن تستمر مصر وطناً للجميع يعيش فينا وليس وطناً نعيش فيه.

أخبار ذات علاقة
النشرة البريدية
استطلاع رأى
ما تقيمك للموقع الجديد لللوزارة