وزارة التخطيط تطلق غدًا الخميس مجموعة العمل الثالثة لبرنامج الأمم المتحدة لتعميم وتسريع ودعم السياسات الخاصة بتنفيذ أجندة ٢٠٣٠ للتنمية المستدامة بحضور عدد من السادة المحافظين
25 يوليه

تشارك د/هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري غدًا الخميس، بحفل إطلاق مجموعة العمل الثالثة الخاصة "بتوطين تنفيذ أهداف التنمية المستدامة بالمحافظات" بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان والمركز المصري لبحوث الرأي العام (بصيرة) بمقر معهد التخطيط القومى، وذلك في إطار تنفيذ مشروع برنامج الأمم المتحدة بعنوان " تعميم وتسريع ودعم السياسات الخاصة بتنفيذ أجندة ٢٠٣٠ للتنمية المستدامة" والذي تم إطلاقة أمس الثلاثاء ويأتي ذلك في إطار الدور المنوطة بتنفيذه وزارة التخطيط بمتابعة تنفيذ أهداف التنمية المستدامة واستراتيجية التنمية المستدامة: رؤية مصر 2030 من خلال وضع نظام تنسيقي متكامل لقياس التنفيذ وتحديد جوانب القصور واقتراح السياسات المناسبة، وكذا تفعيلاً لإطار شراكة الأمم المتحدة من أجل التنمية والمبرم في مارس 2018 بين الحكومة المصرية والفريق القطري للأمم المتحدة بالقاهرة للفترة 2018 – 2022 بهدف دعم جهود مصر في تنفيذ رؤية مصر 2030 وأهداف التنمية المستدامة.
ومن المقرر أن تشهد الفعالية إطلاق دراسة "تحديد المستهدفات الكمية لأهداف التنمية المستدامة على مستوى المحافظات".. ويشارك في حفل إطلاق مجموعة العمل الثالثة ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في مصر دكتور أليكسندر بوديروزا، والسيد ريتشارد ديكتس المنسق المقيم للأمم المتحدة في مصر ونخبة من السادة المحافظين.
وتتناول الفعالية فتح حوار تفاعلي بين السادة المحافظين وممثلي الوزارات لتبادل الآراء حول آليات تعزيز الانسجام بين الخطط التنموية المركزية المعتمدة من الوزارات والخطط التنفيذية بالمحافظات. 
ويشار إلى أنه تم اطلاق مجموعة العمل الأولى والثانية وذلك أمس الثلاثاء في حفل إطلاق مشروع برنامج الأمم المتحدة بعنوان " تعميم وتسريع ودعم السياسات الخاصة بتنفيذ أجندة ٢٠٣٠ للتنمية المستدامة".
والجدير بالذكر أن الدراسة المعنية بـ "تحديد المستهدفات الكمية لأهداف التنمية المستدامة على مستوى المحافظات" تهدف إلى متابعة تنفيذ الدول لأهداف التنمية المستدامة حيث قامت الأمم المتحدة بتحديد 232 مؤشر تمكن من تحديد وضع الدول في تحقيق المستهدفات الموضوعة لكل مؤشر.. كما تهدف الدراسة إلى وضع مستهدفات كمية لكل مؤشر على المستوى القومي وكذلك على مستوى المحافظات حيث أن تحقيق المستهدفات على المستوى القومي يستلزم أولا تحديد المستهدفات الكمية لكل هدف على مستوى المحافظات مع ضمان وضع الخطط والبرامج التي من شأنها تحقيق المستهدفات على مستوى تلك المحافظات.
وتركز الدراسة التي سيتم طرحها بمجموعة العمل الثالثة على سبعة أهداف للتنمية المستدامة تتضمن الهدف الثاني والمتعلق بالقضاء على الجوع وتحقيق الأمن الغذائي وكذا الهدف الثالث والذي يختص بضمان حياة صحية للجميع الي جانب تناول الهدف الرابع والمعني بضمان حصول الجميع على فرص متكافئة في التعليم،فضلاً عن التركيز على الاهداف الخامس والثامن والتي تركز علي المساواة بين الجنسين وتعزيز النمو الاقتصادي الشامل، كما تشمل الدراسة الاهداف السادس عشر والمعني بتحقيق العدالة الاجتماعية والحوكمة والسابع عشر المتعلق بالشراكة العالمية.
ويشار إلى أن مشروع "تعميم وتسريع ودعم السياسات الخاصة بتنفيذ أجندة 2030 للتنمية المستدامة" والذي يهدف إلى مساعدة مصر في جهودها لتنفيذ أهداف التنمية المستدامة واسترايجية مصر 2030 يتضمن أربع مجموعات عمل تتمحور حول "مجموعة العمل الأولى والمعنية بالترابط بين أهداف التنمية المستدامة والمسرعات المحتملة" ومجموعة العمل الثانية والمتعلقة بالترتيبات المؤسسية لتعزيز التعاون بين الوزارات للنهوض بتنفيذ أهداف التنمية المستدامة" ومجموعة العمل الثالثة بعنوان: "توطين تنفيذ أهداف التنمية المستدامة بالمحافظات" الي جانب "مجموعة العمل الرابعة والمتعلقة بمبدأ "عدم ترك أحد".

أخبار ذات علاقة
النشرة البريدية
استطلاع رأى
ما تقيمك للموقع الجديد لللوزارة