رؤية البرنامج

رفع كفاءة وفعالية الجهاز الإداري للدولة من خلال وضع خطط وسياسات وقوانين وهياكل إدارية حديثة وتنفيذ ذلك من خلال مشروعات محددة في الجهاز الإداري (الوزارات والجهات التابعه لها )، بالإضافة إلي تعديل نظم الحوافز والترقي وتطوير هياكل الأجوروتقنين وتعديل جداولها، وتحسين بيئة العمل طبقا ل قرار رقم 122 لسنة 2015 بشأن معايير وآليات التطوير التنظيمي لوحدات الجهاز الإداري للدولة.  وكذلك خلق كوادر إدارية و وقيادات قادرة علي مواكبة التغيير وذلك بتنمية مهارات الموارد البشرية من خلال التدريب المستمر الذي ينفذه المعهد القومي للإدارة ، الذي يعتبر الذراع الفنية لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الاداري.

مشروع تطوير منظومة ادارة الدولة المصرية

يهدف المشروع الي الحد من مُشكلة التضخم التي يعاني منها الجهاز الإداري للدولة من خلال تطوير الهياكل الإدارية للجهاز الإداري للدولة على المستويين الكلي (على مستوى الجهاز الإداري للدولة ككل) والجزئي (على مستوى كل وزارة/هيئة كل على حدا)، وما يتضمنه ذلك من دمج وزارات أو استحداث وزارات أو إلغاء وزارات أو وظائف قيادية إشرافية.

مشروع تنمية وبناء قدرات القيادات الشابه بالجهاز الادارى للدولة

يهدف المشروع الي تطوير المهارات الإدارية والقيادية لقيادات الإدارة العليا وكوادر الصف الثاني فى الجهاز الإدارى، من خلال تنمية وبناء قدرات ومهارات العنصر البشري، من أجل توفير كوادر من الأكفاء للوزارات والمحافظات المختلفة لتكون قادرة على فهم واستخدام الآليات الحديثة فى رسم السياسات وإدارة عملية اتخاذ القرار ونقل الخبرة والمعرفة من خلال مبادرة " شبكة نقل معرفي بين الوزرات". و يعمل المشروع علي إيجاد مجموعة من الكوارد المنتقاة تصلح ان تتولي مناصب قيادية في المستقبل مع عمل تغيير جذري في فكر وسلوك واتجاه الموظف الحكومي من النمط التقليدي إلي الفكر الحديث. و كذلك خلق وكلاء للتغيير بالجهاز الإداري بالدولة يعملوا على نشر هذا الفكر الحديث في وزارتهم، والإرتقاء بكفاءة الأداء الداخلي للجهة ومن ثم الإرتقاء بجودة الخدمات العامة. وسيتم منح المتميزين منهم درجة ماجستير إدارة الأعمال المهنية MBA من الجامعة الفرنسية بالقاهرة وبالتعاون مع المدرسة العليا للعلوم التطبيقية والتجارية Eslsca

مشروع تطوير ادارات شئون العاملين

يهدف المشروع الي تحويل إدارت شئون العاملين الي إدارات موارد بشرية بمفهومها الحديث، تعمل على خلق رأس مال بشرى يتمتع بالكفاءة والمهارة والسلوكيات الوظيفية السليمة، للنهوض بأداء الجهاز الإداري وتحقيق الإصلاح المأمول. ويعمل المشروع علي وضع خطة استراتيجية قومية لتطوير الموارد البشرية على المستوى القومي وتصميم دليل سياسات وإجراءات لإدارة الموارد البشرية، تشمل نظم وأدوات تنفيذ الإصلاحات ذات الأولوية وهى الإدارة الإستراتيجية للموارد البشرية و وظيفة الإختيار والإستقطاب و وظيفة تقييم الأداء، وكذلك القيام بتدريب العاملين على المفهوم الحديث للموارد البشرية والوظائف التي سيتم استحداثها، بالإضافة إلى برامج إدارة التغيير وذلك على المستويين القيادي والتنفيذي. و ينفذ المشروع بالشراكة معالجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، بدعم فني من الوكالة الألمانية للتعاون الدولي بالقاهرة (GIZZ).

مشروع بناء نظام الادارة بالانتاج

يهدف المشروع إلي تمكين الدولة من صياغة أولوياتها الوطنية، و رصد وقياس التقدم في التنمية وضمان أن جميع شركاء التنمية يعملون معا بطريقة منسقة وفعالة، لدعم الجهود الوطنية الرامية إلى تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية في غضون فترة زمنية محددة. و يقوم المشروع علي تعزيز قدرات الإدارة بالنتائج بوزارة التخطيط و المتابعة و الإصلاح الإدارى بهدف بناء منظومة متكاملة للمتابعة والتقييم، وهو ما سوف ينتج عنه دعم التنفيذ الكفء والفعال لاستيراتجية مصر 2030 من خلال تعزيز آليات المساءلة و الحوكمة، بما يضمن نظاماً فعالاً لتوجيه الأداء الإدارى نحو تحقيق النتائج المرجوة لتحقيق التنمية القومية وتقويم نظم الأداء الإدارى وتطوير خطط إستراتيجية وتنفيذية للوزارة. يعمل المشروع علي تشكيل فريق الإدارة بالنتائج بوزارة التخطيط و المتابعة و الإصلاح الإداري وإنشاء آليه تنسيق وطنية وصياغة السياسات والإجراءات والأدلة والنماذج لتنفيذ وتوجيه الإدارة بالنتائج في الجهات الحكومية. وتزويد كبار الموظفين في الحكومة ومجموع العاملين بالمعرفة والمهارات اللازمة للتنفيذ الفعال للإدارة بالنتائج في القطاع الحكومي. و وضع نظم معلومات لإدارة النتائج في الهيئات الحكومية الرئيسية. و تطبيق تغيير الفكر الإداري وفتح قنوات الإتصال لتوجيه عملية تنفيذ الإدارة بالنتائج في الحكومة مع دعم عملية التواصل مع المواطنين والمجتمع المدني. و تصميم آليات وأطر الإدارة بالنتائج وتطبيقها بالكيانات الحكومية المختارة. و تنسيق العمليات والإجراءات بين الحكومة وشركاء التنمية، فيما يتعلق بنتائج التخطيط والمتابعة وتقييم النتائج في مجالات التعاون. و تصميم المنهجيات والإجراءات اللازمة للتطوير المستمر في تطبيق الإدارة بالنتائج، وخاصة فيما يتعلق بتعزيز المشاركة مع المجتمع المدني وضمان المساءلة المؤسسية للحكومة المصرية.

مشروع الاصلاح المؤسسى لوحدات الجهاز الادارى للدولة

يهدف المشروع إلي تبسيط الهياكل التنظيمية لوحدات الجهاز الإداري للدولة وخلق هياكل تنظيمية مرنة تساعد الجهات في تنفيذ خططها الإستراتيجية والمهام المسئولة عنها، وتحسين عملية اتخاذ وصنع القرار، من خلال إلغاء دمج، حذف، تعديل بعض الوظائف الإشرافية والقيادية، وضبط هيكل العمالة من خلال دراسة خصائص العاملين وإعادة توزيعهم على الوحدات المقترحة بالهياكل التنظيمية. ويعمل المشروع علي تحسين إدارة المؤسسات الحكومية و ربط الأهداف بأساليب وآليات العمل بها ووضع مؤشرات موضوعية لقياس الأداء. و إعادة صياغة الهياكل التنظيمية، والاختصاصات الوظيفية وتحديد أدوار وحدات العمل وإعداد/تحديث بطاقات الوصف الوظيفي.

مشروع تطوير منظومة جديده للنظافة والصيانة والحراسة

يهدف المشروع الي تخفيض اعداد العاملين المدنيين بالدولة والوصول بنسبة العاملين بالجهاز الإدارى للدولة للمواطنين إلى موظف لكل 40 مواطناً، فى خلال عامين وكذلك إعادة تعريف دور الحكومة ودور الموظف العام وتخفيض أعداد العاملين المدنيين بالدولة، بنحو مليون موظف، مما يترتب عليه خفض في الموازنة العامة للدولة ويحدث تغييرا جذريا في فكرة العمل بالحكومة. وذلك من خلال إنشاء هيئات عامة اقتصادية علي مستوي المحافظات تتبع المحافظين، متخصصة فى أنشطة النظافة والصيانة والحراسة يتم نقل العاملين شاغلى الوظائف الحرفية لها .

النشرة البريدية
استطلاع رأى
ما هو تقييمك لخدمة التنسيق الجامعى الالكترونية