مشاركة

وزيرة التخطيط تكرم شركة إن أي كابيتال لفوزها بجائزة انترناشونال فاينانس 2018

21 فبراير 2019

د/هالة السعيد: المؤسسات المالية شريكًا رئيسًا في عملية التنمية الاقتصادية التي تشهدها مصر.. الكثير من الدول لم تستطع الوصول لما وصلت له مصر في ظل الظروف والتحديات والأضرار التي واجهتها

أشرف غزالي: قطاع الخدمات المالية في مصر يشهد حالياً تطوراً غير مسبوق

 

كرمت د.هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، شركة إن أي كابيتال إحدى شركات بنك الاستثمار القومي والذراع الاستثماري للبنك لفوزها بجائزة “الأسرع نمواً” في مجال الخدمات المصرفية الاستثمارية لعام 2018 من مجلة انترناشونال فاينانس.
وخلال الاحتفال أشارت د.هالة السعيد إلى المساهمة الكبيرة للمؤسسات المالية في دفع عجلة التنمية الاقتصادية في مصر مشيرة إلى ما تشهده مصر اليوم من تقدم ملحوظ لثمار برنامج الإصلاح الاقتصادي وذلك من خلال المساندة القوية والفاعلة من قطاع هام يتمثل في القطاع المصرفي مؤكدة أن القطاع يمثل دائماً حائط الصد في وجه كافة الأزمات.
كما أكدت السعيد على أن المؤسسات المالية شريكاً رئيساً في عملية التنمية الاقتصادية التي شهدتها مصر مؤخراً مشيرة إلى أهمية دور القطاع المالي والمصرفي في عملية الإصلاح وتابعت أن الاحتفالية تعد تقديراً لدور الجهات التي شاركت بالمساهمة بشكل إيجابي لتكن بمثابة عامل تحفيز وإطلاق الضوء علي قصص النجاح وتشجيع الآخرين على المضي في الطريق ذاته.
وأضافت السعيد أن الجوائز التي فازت بها المؤسسات المصرية تتضمن ترسيخا لقيم مجتمعية واقتصادية مهمة فيما يتعلق بالمسئولية المجتمعية لدعم قطاع المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر ودعم التنمية المستدامة.
وأشارت وزيرة التخطيط إلي القدر الكبير من التقدير لخطوات مصر نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة خلال عرض التقرير الطوعي للأهداف الأممية بنيويورك. موضحة أن الكثير من الدول لم تستطع الوصول إلى المراحل التي استطاعت مصر الوصول إليها في ظل الظروف والتحديات التي واجهتها مؤكدة أنه على الرغم من ذلك فما تم منذ 2014 وحتى اليوم استطاع تخطي العديد من الفترات ليرتقي إلى مراحل متقدمة.
وأشارت السعيد إلى التقدير الدولي الكبير التي حظت به مصر لدورها المهم، والخطوات التي استطاعت الوصول إليها موضحة أن تلك الأهداف الأممية الطموحة على مستوي العالم يقابلها تحدي رئيسي وهو التمويل المستدام متابعة أن كافة دول العالم النامية منها والمتقدمة تتناول الحديث حول التمويل المستدام مشيرة إلي كونه أحد القضايا التي يتم العمل عليها حاليا وأضافت وزيرة التخطيط أن التمويل المستدام وتمويل التنمية يعد العنصر الحاكم في وصول كافة الدول من خلال آليات وطرق مختلفة لتحقيق الأهداف الطموحة التي تسعى مصر وكل المصريين الوصول إليها.
وأوضحت السعيد أننا استطعنا تحقيق معدل نمو في الربع الأخير 5.5% مشيرة إلي أنه علي الرغم من أن كافة دول العالم تقلل من توقعاتها لمعدلات النمو فلا زال الاقتصاد المصري يتقدم ويحقق معدلات نمو أكثر ارتفاعاً من الأرباع السابقة بشكل مستدام مشيرة على أن الأمر الهام هو كون هذا النمو مستداماً مدفوعاً بالاستثمار مما يؤثر على فرص العمل ويخلق اللائق منها باعتبارها الأهداف الرئيسية التي تعمل عليها الدولة حيث تتجه جهود الدولة إلى خلق مزيد من فرص العمل اللائقة للشباب المصري وكافة المصريين
وأضافت السعيد أن شركة “إن آي كابيتال” على الرغم من صغر عمرها إلى أنها قامت بدور جوهري كبير في مسار الإصلاح الاقتصادي.
ومن جانبه قال أشرف الغزالي الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة إن أي كابيتال القابضة: “يشهد قطاع الخدمات المالية في مصر حاليا تطورا غير مسبوق بما يملكه من مقومات تساعد على سرعة نمو هذا القطاع الاستراتيجي، ونسعى جاهدين لنكون حلقة الوصل الفعالة بين القطاعين العام والخاص والجهة التي تجمع كل المؤسسات بهدف إحداث طفرة نوعية في قطاع الخدمات المالية والاستثمارية، مشيراً إلى سعي الشركة نحو دعم الاقتصاد المصري وخاصة القطاع المالي والمصرفي في مصر بما لديها من خبرات وبما لدي السوق المصري من مقومات تجعله له صدارة وسط الأسواق الناشئة على مستوى العالم
شارك بالاحتفالية كبار التنفيذيين في بنك الاستثمار القومي وأعضاء مجلس إدارة “إن آي كابيتال” وشركة ايادي والشركات التابعة لها ورؤساء مجالس ادارات وممثلي عدد من المؤسسات المالية والمصرفية الفائزة بجائزة انترناشونال فاينانس.
جدير بالذكر أن مجلة انترناشيونال فاينانس تعد من أعرق الدوريات في مجال التحليل المالي والتجاري في العالم، حيث تنشرها دار المملكة المتحدة للمطبوعات المالية المحدودة.
وتهدف جوائز إنترناشونال فاينانس المالية إلى مكافأة وتكريم مساهمة الشركات المالية، والتي تشمل المبادرات الفريدة والرائدة في مجالات المسئولية الاجتماعية للشركات والأنشطة الخيرية، وحوكمة الشركات والأنشطة التي تفيد المجتمع المالي العالمي، بالإضافة إلى أدائهم المتميز في مجالات تخصصهم.