مشاركة

وزيرة التخطيط: 107 مليون جنيه لاستكمال أعمال الكهرباء لمدينة الأثاث بدمياط ..27.5 مليون جنيه لاستكمال إنشاء مشروع مينائي الصيد بالشلاتين وأبو رماد

11 أكتوبر 2018

د. هاله السعيد: مثلث حلايب وشلاتين منطقة واعدة يمكنها خلال فترة قصيرة تحقيق طفرة نمو كبيرة، وسد الفجوات التنموية التي تعاني منها

 

وافقت د. هاله السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، على زيادة استثمارات برنامج تدعيم الوحدات المحلية المدرج بخطة ديوان عام محافظة البحر الأحمر للعام المالي 18/2019 بمبلغ 27.5 مليون جنيه لاستكمال إنشاء مشروع مينائي الصيد بالشلاتين وأبو رماد وذلك في استجابة سريعة لطلب المحافظة.
وقالت السعيد أن أطراف الدولة من أهم المناطق التي علينا الاهتمام بها، ومثلث حلايب وشلاتين منطقة واعدة يمكنها خلال فترة زمنية قصيرة تحقيق طفرة نمو كبيرة، وسد الفجوات التنموية التي تعاني منها، مؤكدة أن تطوير موانئ البحر الأحمر له أهداف مهمة في استراتيجية التنمية المستدامة؛ رؤية مصر 2030، والتي تهدف إلى زيادة الطاقة الاستيعابية للموانئ لتصل إلى 40 مليون طن، وتدعيم الدور الحيوي للنقل البحري في عملية التنمية.
وأضافت “السعيد” أن خطة العام المالي الحالي 18/2019 وجهت لإقليم جنوب الصعيد (أسوان، سوهاج، قنا، البحر الأحمر، الأقصر) النسبة الأكبر (51٪) من الاستثمارات الحكومية الموجهة لمحافظات الصعيد لعام 18/2019 وبقيمة بلغت 13 مليار جنيه.
كما وافقت وزيرة التخطيط لمحافظة دمياط علي زيادة برنامج مد وتدعيم شبكات الكهرباء المدرج بخطة ديوان عام المحافظة للعام المالي 18/2019 بحوالي 107 مليون جنيه لاستكمال أعمال الكهرباء لمدينة الأثاث بدمياط، مشيرة إلي أن مدينة دمياط للأثاث تعد بوابة جديدة للصناعات المصرية وأن هناك فرص آخري للمدينة للنمو في عدة قطاعات آخري، مؤكدة أن مشروع مدينة دمياط للأثاث يعد أحد المشروعات التى تأتي ضمن استراتيجية التنمية المستدامة، رؤية مصر 2030.